En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l'utilisation de cookies pour vous proposer des contenus et services adaptés. Mentions légales.

MSPB_Titre.png

Nouvelles

لم يمر غياب المدرب نشمة سفيان عن تدريبات مولودية باتنة، بداية الأسبوع، دون أن يترك تبعات ذلك، من خلال خروج إدارة الرئيس زيداني عن صمتها وإصدار قرار إنهاء مهام المدرب نشمة، الذي، حسب المصادر الأولية، فضل حضور حفل الكرة الذهبية على الشروع في تدريب النادي الذي يتهدده السقوط.
يجري هذا، في الوقت الذي يواصل الفريق تحضيراته لمنافسة الكأس ضد ترجي مستغانم بميدان هذا الأخير دون الثنائي سعيدي وعمرون المصابين، وكذا اللاعب لوكيلي المعاقب بأربع مواجهات.  


D1 - LNF : 4 matches à huis clos pour le MSP Batna - le 21/10/2009 20:35 par webmaster

Le MSP Batna disputera ses quatre prochains matchs du championnat à domicile sans la présence du public après le huis clos imposé par la commission de discipline de la Ligue nationale de football (LNF) pour ''jet de projectiles entraînant des dommages physiques'' lors de la rencontre face à l'USM Annaba (0-1) disputée à Batna pour le compte de la 9ème journée du championnat d'Algérie de première division de football.

L'équipe du MSP Batna devra en outre, s'acquitter d'une amende de 80.000 DA, précise la LNF.

Pour sa part, le CR Belouizdad jouera son prochain match à domicile en l'absence du public après le huis clos infligé au club pour jet de projectiles lors de sa rencontre contre l'USM Blida (1-0) de la 9è journée. Le club payera également une amende de 20.000 DA.

D'autre part, plusieurs joueurs du championnat de division Une ont écopé d'un match de suspension ferme pour contestation de décisions d'arbitre.

Ces joueurs sont: Beradja Seddik (CR Belouizdad), Boumsong Hervé Guillaume (USM Blida), Ait Ouamar Hamza (USM Alger), Loukili Ghouti (MSP Batna), Laameche Khaled (MC El Eulma), Zaoui Samir, Maamar Kouadri (ASO Chlef), Habri Kamel (WA Tlemcen), Benabderahmane Farid (USM El Harrache)
.

APS

21/10/2009

تتجه إدارة مولودية باتنة إلى ضبط تعدادها وهذا من خلال مرورها للسرعة العاشرة وتوقف مؤشر انتداباتها عند الرقم عشرة، حيث كان حمزة ياسف، مهاجم مولودية الجزائر، وأماعوش ياسين، مهاجم شبيبة القبائل، آخر الموقعين للمولودية. يذكر أن المولودية قد ضمنت خدمات كل من محي الدين، مهاجم أمل مغنية، وكذا دحوان من اتحاد الشاوية، بوراق مدافع اتحاد عين البيضاء، وثلاثي شباب باتنة: سعيدي، جيلاني، لمودع، وحارس مرمى أولمبي الشلف بن فيسة، إلى جانب المهاجم الشاب القادم من شباب الميلية بيطاط.
الإدارة وبقيادة الرئيس زيداني مسعود أبقت على ركائز الفريق، من خلال تسوية الأمور مع بعض اللاعبين على غرار: بن أمقران، رزيوق، لوكيلي، بوعرابة، مدور، أما البقية الموجودة تحت طائل العقود، فقد تمت إجراءات التجديد لها بصورة عادية على غرار: مجدوب، زياد، هزيل. بالمقابل، توسعت دائرة اللاعبين المسرّحين، حيث ضمت كلا من: بلاوي، بوش، فنيفي، بالعنصر، لبلاطة، بوقوس، وقد تكتمل بالمدافع الأوسط دبوس. هذا، وكشف رئيس فرع كرة القدم الجديد فؤاد معلة أن التدريبات ستنطلق رسميا يوم السبت 27 جوان بداية من الخامسة مساء، تحت إشراف المدرب توفيق روابح.


بخصوص انتقالات مولودية باتنة - le 16/06/2009 14:34 par   amine

تم مساء اليوم امضاء كل من ياسف حمزة وياسين امعوش

تم استقدام كل من : سمير لمودع من الجار شباب باتنة

محي الدين هداف اتحاد مغنية

جيلاني سمير الذي سبق و ان حقق الصعود مع المولودية

في حين المفاوضات مع الحارس لزرق بن فيسة وصلت مرحلة متقدمة و سيتم الا علان عنها قريبا


توصلت إدارة مولودية باتنة إلى إقناع المدرب توفيق روابح بالإشراف على العارضة الفنية للمولودية، في ثاني موسم لها ببطولة القسم الوطني الأول.
وعلى صعيد التعداد، وبعد دحوان، مهاجم اتحاد الشاوية، ولزرف بن فيسة، حارس مرمى أولمبي  الشلف، انضم إلى القائمة لاعب اتحاد البليدة مهداوي، الذي سيرسّم التحاقه بالفريق في الساعات القادمة.


مولودية باتنة يضمن دحوان - le 06/06/2009 11:03 par   amine

وقّع مهاجم اتحاد الشاوية ، دحوان كمال رسيما لصالح مولودية باتنة، ليكون بذلك أول المستقدمين من قبل إدارة النادي التي تراهن كثيرا على اصطياد العصافير النادرة لتدعيم النادي في ثاني موسم للفريق في القسم الأول. وقد أمضى دحوان لسنتين، مفضّلا عرض مولودية باتنة على عروض الأندية الأخرى، خاصة عرض مولودية قسنطينة التي سعت لضمه ولكنها فشلت في إتمام الصفقة.


زيداني يقرّر الرحيل - le 20/05/2009 10:14 par webmaster

تسارعت الأحداث داخل بيت مولودية باتنة، خاصة بعد ضمان الفريق بقاءه ضمن حظيرة الكبار، فبعد استقالة العضو النافذ في الفريق فؤاد معلّة وابتعاده طوعا عن تسيير النادي، ها هو الرئيس زيداني مسعود يجسد وعوده بأنه لن يواصل مهامه حتى سنة ,2012 ويقرر الابتعاد عن تسيير النادي تاركا بذلك الفرصة لمن يملك حلولا لإخراج النادي من الضائقة المالية الحالية. زيداني أرجع انسحابه إلى جملة من الأسباب أبرزها غياب الدعم،. مضيفا '' عائلتي الصغيرة صارت أولى باهتمامي لأني منحت المولودية الكثير ولكن لم أجد إلا الضغط والمشاكل''.

المصدر : باتنة:ع. ياسين
2009-05-20


ضمنت مولودية باتنة بقاءها ضمن حظيرة القسم الأول، ونجحت في الرهان الذي قطعته أمام أنصارها بضمان البقاء في أول تجربة من هذا المستوى.
أكد المدرب اليامين بوغرارة أن ''البقاء في القسم الأول في أول موسم هو إنجاز في حد ذاته، ناهيك عن الصعوبات التي اعترضت الفريق منذ صعوده لهذا المستوى، بعد الهجرة الجماعية لأبرز الوجوه، ودخول الفريق في متاهات الضائقة المالية، خاصة بعد لجوء بعض الدائنين إلى غلق رصيد النادي، وهو ما فوّت الكثير من الفرص لدخول إعانات مالية في وقتها. مما حال دون تسوية مستحقات اللاعبين. وما قضية بن أمقران وعمران إلا دليل على ذلك''.
وأوضح بوغرارة أن المولودية كسبت تأشيرة البقاء أيضا بفضل ترسانة من الأسماء الشابة التي بإمكانها الدفاع عن ألوان النادي مستقبلا دون خوف، خاصة في ظل بروز وجوه جديدة كـ: موجة، مجدوب، بوعرابة، هزيل، زياد، بيطام، عليلي، وهو ما يؤكد نجاح الفريق في تشبيب النادي.
وبعيدا عن ضمان الفريق لبقائه ضمن هذا المستوى، خرج الذراع الأيمن لرئيس الفريق زيداني، فؤاد معلة، عن صمته، وقدم استقالته من المكتب المسير بعد موسمين حقق فيهما صعودا متتاليا لحظيرة الكبار.
وأرجع معلة انسحابه للمحيط المتعفن الذي يحيط بالنادي ''فالكثير من الوجوه تتحدث عن المولودية، وحينما يحتاجها الفريق تتهرب، وهذا لا يساعدني على البقاء، لأنني أريد الاهتمام بأموري الخاصة، كون بقائي الدائم في العاصمة يحتم علي ذلك، لكن هذا لا  يعني أنني لن أساعد الفريق، فعلة قدم للنادي ومازال على استعداد لتقديم أكثر لكن بشروط''.  وبغية منح اللاعبين أكثر فرصة لاسترجاع الأنفاس بعد سفرية العاصمة التي كللت بضمان الفريق لبقائه ضمن حظيرة الكبار، منح الطاقم الفني راحة للتشكيلة لمدة أسبوع حتى يتسنى للكثير من اللاعبين البقاء بين ذويهم بعد مدة طويلة قضوها بباتنة.


لعل اللاعب بن أمقران توفيق يبقى اللاعب المحير في تعداد المولودية الباتنية، فهو يلعب متى شاء ويقاطع متى شاء، لا لشيء سوى أنه يرى أنه لم يحصل على مستحقاته العالقة. وتكفي خرجته الأخيرة حينما قرر مقاطعة الفريق، لا لشيء سوى أن الإدارة، حسبه، لم تقدر على توفير ما قيمة 500 مليون، في مقابل صرفها لأكثر من ذلك في مناسبات أخرى. وحتى وإن أكدت إدارة زيداني أنه حصل على قيمة الشطر الأول، إلا أنه يصر على قيمة الشطر الثاني، وهو نفس المسلك الذي اتخذه اللاعب منير عمران، الذي أنهى الموسم المقبل قبل الأوان، مع تأكيده أنه سيحصل على قيمة الصك الذي بحوزته قيمته 122 مليون سنتيم، وهو لأحد المسيرين، رافضا كل طرق التسوية ومفضلا أخذ حقوقه عبر بوابة العدالة.
 أرقام خيالية ولاعبون بأقدام من طين
رغم كل ما قيل ويقال، لكن العارفين ببيت الفريق يؤكدون أن لجوء الإدارة لمنح كل هذه المبالغ والإمضاء على صكوك من بياض ناتج عن وجود خزينة الفريق دون سيولة، وهو ما استغله اللاعبون للحصول على صكوك بمئات الملايين، وبعدها يأتي دور اللجوء للمحاكم، خاصة وأن فريق المولودية لوحده تنتظره أكثر من 17 قضية في العدالة كلها للاعبين سابقين أو حاليين. في مقابل ذلك، يبقى العديد من اللاعبين يلعبون كأساسيين وبمرتبات يمكن وصفهم بلاعبي تشغيل الشباب.


عاطف سعدي أغل لاعب في باتنة - le 24/04/2009 11:58 par webmaster

يبقى المستقدم من قبل الصاعد الجديد لحظيرة القسم الأول مولودية باتنة اللاعب عاطف سعدي أغلى لاعب في باتنة، كونه أخد بالتمام والكمال ما قيمته الـ370 مليون، ولكنه في مقابل ذلك لم يلعب إلا دقائق معدودات لا تتعدى الأربعين دقيقة، بما يعادل 9 ملايين للدقيقة الواحدة، وهو أجر قد يتقاضاه بعض إطاراتنا السامية خلال شهر. ليتأكد أن عاطف سعدي وحتى وإن لم يترك بصماته في الميادين، إلا أنه قد يتركها في أروقة المحاكم كون إدارة النادي لجأت للمحكمة لاسترجاع حققوها المهضومة، بسبب عدم احترافية بعض لاعبينا فيما يتعلق بالواجبات.