En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l'utilisation de cookies pour vous proposer des contenus et services adaptés. Mentions légales.
Texte à méditer :   Je ne joue pas contre une équipe en particulier. Je joue pour me battre contre l'idée de perdre.   Eric Cantona
Nostalgie

Nous contacter
Photos
Pratique
Calendrier
Nouvelles

''لو كنا نشتري المباريات لما انتظرنا 40 سنة لتحقيق الصعود ''

إعتبر علي عيادي، مساعد مدرب مولودية باتنة، أن الفوز المحقق على حساب إتحاد سطيف منح أسبقية للفريق لاقتطاع إحدى التأشيرات الثلاث للصعود لحظيرة القسم الأول، مؤكدا أن اللاعبين أثبتوا أنهم في مستوى الثقة التي وضعها فيهم الأنصار.
إستغرب الناطق الرسمي للفريق نعمون محمد العربي للحملة الشرسة التي يتعرض لها ناديه، مؤكدا أن الكلام الذي يقال هنا وهناك عقب الفوز بسطيف مردود على أصحابه، وهو لا يتعدى ذر الرماد في أعين الجمهور الرياضي.
نعمون أكد أن مولودية باتنة ''لو كانت فعلا تبزنس، كما يريد البعض إلصاقه بنا، لكنا في حظيرة الكبار منذ سنوات، ولكن لأننا نريد صعودا بلا رجعة انتظرنا 40 سنة ومع هذا غير مأسوف علينا، فيكفي أننا قهرنا كل الفرق بميداننا''. وأضاف محدثنا ''نستحق هذا الصعود، عكس البعض ممن وصل لهذه المرتبة بالكوالس وهم يدركون ما أعني جيدا، لذلك أدعو من بيته من زجاج أن لا يرمي غيره بالحجر''.
نعمون أكد أن مولودية باتنة ماضية لا محالة لتشكيل فريق يعيد أمجاد النادي، و''يكفي أننا من الأوائل على المستوى الوطني من فكر في إنشاء مدرسة لكرة القدم، وسننجح حتما مثلما نجحنا في منح عديد الأندية حوامد، حاج عيسى، لمودع وآخرين لأننا مدرسة بأتم معنى الكلمة ''. هذا ونشير أن مساعي إدارة النادي أثمرت بمنح اللاعبين منحة الفوز على إتحاد سطيف والمقدرة بعشرة ملايين سنتيم والتي ستمنح قبيل لقاء بارادو هذا الجمعة.


Les lions des Aurès
animbanlyon.gif
Recherche
 
Fermer
Temps à Batna

Visiteurs par pays

free counters

Visites

 499042 visiteurs

 2 visiteurs en ligne

Lettre d'information
Pour avoir des nouvelles de ce site, inscrivez-vous à notre Newsletter.
7 Abonnés
Préférences

Se reconnecter :
Votre nom (ou pseudo) :
Votre mot de passe
<O>

Texte à méditer :   Je ne joue pas contre une équipe en particulier. Je joue pour me battre contre l'idée de perdre.   Eric Cantona